الأرشيف

مقتل صياد افترسه فرس النهر بعد نجاته من هجوم تمساح

في كينيا قتل فرس النهر صيادا نجا من هجوم تمساح.

وذكرت صحيفة The Standard، أن أنثى فرس النهر هاجمت صيادا يدعى، خميسي عمري، (23 سنة) كان يصطاد السمك في بحيرة فكتوريا بعد 10 دقائق من شروعه في الصيد، ما أدى إلى سقوطه في الماء، ثم عادت الأنثى لتقضي عليه تماما.

ويقول رفيقه، “كان يجلس في مؤخرة القارب، وحدث الهجوم بسرعة بحيث لم أتمكن من عمل أي شيء لمساعدته”، وكان السبب في عدوانية أنثى فرس النهر، أنها وضعت شبلها قبل فترة قصيرة، ذلك تتصرف بعدوانية عند ظهور غرباء.

إقرأ المزيد
الحيوانات الأكثر فتكا بالبشر في العالم
وكان عمري قد عاد لممارسة صيد السمك منذ فترة، بعد أن كان قد توقف عن الصيد عقب هجوم تمساح عليه منذ عام، وخضع وقتها للعلاج في المستشفى لثلاثة أشهر.

تبلغ مساحة بحيرة فكتوريا التي تقع على سواحلها دول تنزانيا وكينيا وأوغندا، 68 ألف كيلومتر مربع، وهي تعادل حوالي ضعف مساحة بحيرة بايكال في روسيا، وأعلن قبل فترة أن سكان إحدى القرى الواقعة بالقرب من البحيرة اضطروا إلى مغادرة منازلهم بسبب هجوم التماسيح.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
WhatsApp chat