الأخبار التقنية

مشاركة مميزة للدكتورة رحاب أردش فى مؤتمر بحث نتائج برامج تطوير كفاءة القوي العاملة بمصر

شاركت مؤخرا الدكتورة رحاب أردش خبيرة التنمية البشرية والمهارات الحياتية بمؤتمر بحث نتائج برامج تطوير كفاءة القوي العاملة من خلال مشروع تطوير القوي العاملة و تعزيز المهارات و الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية وخلال فاعليات المؤتمر قامت أردش بتقديم عرض تقديمي لما تم إنجازه مع الشركات التي أسند إليها العمل معها .

أوضحت الدكتورة رحاب أردش ان هذا المشروع يهدف الي تحسين مهارات القوي العاملة و انتاجيتها في المحافظات و القطاعات المختارة وذلك لسد نقص المهارات و خفض معدل دوران العمالة من خلال التركيز علي ثلاثه محاور رئيسية ( (Recruit ,Retrain and Retain التوظيف و اعادة التدريب و الاستبقاء. وفى ذات السياق قامت الدكتورة رحاب أردش خلال عام 2017 بعمل دراسة و تقييم لأوضاع الشركات لتحديد الأسباب الرئيسية لإرتفاع معدل دوران العمالة بها ومن ثم العمل مع فريق الموارد البشرية بكل شركة لتطبيق الحلول التي تم إعتمادها من الأدارة مسبقا.

جديرا بالذكر ان الدكتورة رحاب أردش خبير موارد بشرية ومحاضر معتمد فى مجال الذكاء العاطفى والتنمية الذاتية من معهد Institute for social & emotional intelligence بالاضافة الى انها شريك مؤسس فى شركة (ليمتليس مصر) والتى تهدف الى تقديم تدريبات الهدف منها رفع الوعى الخاص بالافراد وكيفية التحكم فى سلوكياتهم اليومية والسيطرة على الضغوط اليومية وتعزيز الطاقة الايجابية .

تشغل الدكتورة رحاب أردش منصب عضو مجلس ادارة الشركة المصرية لنقل البيانات ( تى اى داتا) بفرعى مصر والاردن وتتعاون الدكتورة رحاب أردش مع المعونة الامريكية USAID كخبير محلى وذلك لتنفيذ العديد من المشروعات الخاصة بالتنمية البشرية فى جمهورية مصر العربية .

تقوم الدكتورة رحاب أردش بمساعدة القادة فى المؤسسات على تطوير مهارات القيادة وخلق حياة مبنية على التحفيز والتطوير : كما ان لديها خبرات واسعة تمتد لاكثر من 20 عام فى مجال الموارد البشرية وسجل حافل من النجاح فى وضع الانظمة والبرامج لتطوير المؤسسات وتطبيق افضل الممارسات واطلاق برامج التحفيز والتطوير لتتماشى مع الاهداف العامة للمؤسسات وما يشمله ذلك من اقتراح وسائل للتدريب وادارة الاداء من اجل تعزيز وتبنى المواهب . عملت دكتورة رحاب أردش كمدير قطاع الموارد البشرية بشركة تاليتا وهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات وشوتايم والعديد من المؤسسات الدولية الاخرى .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق